اخبار بسمة

كتاب “الشفاء والشفاء الذاتي” الاستمتاع بالحياة يحسن صحة الإنسان

أصدر الدكتور المصطفى النودالي، المختص في طب المناعة والتغذية، وطب مكافحة الشيخوخة كتابا يحمل عنوان “الشفاء والشفاء الذاتي”، Guérison et auto-guérison

ويعتبر هذا الكتاب، نتيجة لمسيرة طبية في مجال المناعة ومكافحة الشيخوخة، دامت أزيد من عشرين سنة، في هذا الكتاب يسلط الدكتور النودالي الضوء على تصورات الإنسان مع بيئته، ودورها في تناسق الخلية السيمفونية الهرمونية في ذهنه، وتأثره بالتصورات والمشاعر التي تمنحه السعادة أو التعاسة، وإمكانية ترجمة وظائف الأعضاء لهذه التصورات، بالخطر، أو الفرح والحب والامتنان، أو الصحة التي تعتبر سببا من أسباب السعادة الكاملة.

من خلال هذا الكتاب يسعى الدكتور النودالي إلى إظهار دور السلام الداخلي وتأثيره الإيجابي على صحة وجسد الإنسان، وحتى في تغيير نمط عيشه، في حين أظهر ما قد يلعبه الاكتئاب والخوف والصراعات، التي لم تجد طريقها للحل، وكذا التصورات السلبية التي تهددنا كل يوم، من دور في تكثيف المعاناة الجسدية والعقلية، وبعث رسائل مميتة، تعزز التصورات السلبية للإنسان، وتزيد من خطر إصابته بالعديد من الأمراض.

كما يهدف هذا الكتاب لمساعدة قارئه على التغيير، أو بالأحرى يحاول مساعدته في الوصول إلى جزء من نفسه، ليعرف جيدا ما هو الأفضل بالنسبة له، كما يوقظ لديه الرغبة في اتباع نصائح من شأنها أن تخلق المعجزات، وتجعل القارئ يكتشف الطريقة الصحيحة للعيش.

يقول د. المصطفى النودالي: “دور هذا الكتاب، هو مساعدة القارئ على القدرة على حب نفسه جنبا إلى جنب مع القدرة على الاستمتاع بالحياة، من خلال قبول فكرة أنه لن يعيش دائما، لكن في المقابل يمكنه تحسين نوعية وجوده في هذه الحياة، من خلال تحفيزه على اتخاذ القرارات السليمة، وتزويده بطريقة من شأنها تحويل التصورات السلبية إلى إيجابية، وبالتالي إلى شفاء الجسم والعقل والروح”، ويؤكد الدكتور النودالي على أن دور كطبيب هو مساعدة المرضى على الشعور بالتحسن، وفهم سبب إصابتهم ببعض الأمراض، مما سيسمح لهم بتحسين حياتهم، وليس فقط للتخلص من مرض معين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة