غير مصنف

اللاعب الدولي حارث وراء الحادث المميت وليس شقيقه

عبد العزيز خليل

بعد التحريات الأمنية اللازمة تأكد أن اللاعب الدولي أمين حارث هو من تسبب ليلة الجمعة/السبت في الحادث المميت الذي وقع بمراكش وليس شقيقه الأصغر.  فخلاف لما تم تداوله من قبل نشطاء المواقع الاجتماعية. فقد أكدت ولاية الأمن بمراكش على أن اللاعب الدولي أمين هو من كان وراء حادث السير المروري، الذي خلف مقتل شاب في مقتبل العمر وسط شارع 11 يناير بمقاطعة كليز بمراكش.
و مباشرة بعد علمها بالحادث انتقلت عناصر الأمن و رجال الوقاية المدنية إلى عين المكان، حيث تم اقتياد اللاعب أمين حارث المحترف بنادي شالكه  الألماني و شقيقه الذي كان برفقته في السيارة، إلى مقر ولاية أمن مراكش للتحقيق معهما حول ملابسات هذا الحادث، فيما تم نقل جثة الشاب العشريني إلى مستودع الأموات، باب دكالة للتشريح الطبي قبل تسليمه لذويه قصد الدفن. وقد جرى التحقيق مع أمين حارث حول ملابسات الحادثة ليطلق سراحه و يتابع في حالة سراح من طرف النيابة العامة لتوفره على جميع الضمانات، و قد تم الاحتفاظ بجواز سفره من طرف السلطات. و وفق ما ذكره شهود عيان، فإن الحادثة وقعت إثر تسابق سيارة اللاعب مع سيارتين أخرتين ليفاجئ هذا الأخير بالشاب يعبر الطريق، فكان أن صدمه رغم محاولته الابتعاد عنه.

يشار أن حارث يلعب مع فريق ألماني، وشارك في المباراة الأولى للمنتخب المغربي ضد إيران في نهائيات مونديال روسيا 2018، و نال جائزة أحسن لاعب في المباراة رغم خروج الأسود منهزمين بهدف دون رد خلال ذلك اللقاء. وهو لاعب خط الوسط يبلغ من العمر 21 سنة و يزاول مع فريق شالكة الألماني. و قد أكد فريق شالكه أنه تواصل مع اللاعب وأنه متأسف لما و قع له مضيفا إن اللاعب يعيش حالة صدمة إثر هذا الحادثة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة