اخبار بسمةالسلايدرشريط الأخبار

تسليم جائزة بلند الحيدري للشعراء العرب الشباب مناصفة لشاعرين من المغرب وتونس

تم أمس الاثنين بأصيلة تسليم جائزة بلند الحيدري للشعراء العرب الشباب، في دورتها السادسة، مناصفة للشاعرة المغربية نسيمة الراوي وللشاعر التونسي محمد العربي.

وألقت الشاعرة نسيمة الرواي، بالمناسبة، قصيدةمعزوفة صغيرةالمهداة إلى كريمتها شهد، فيما قرأ الشاعر محمد العربي قصيدتيمثل قرية في أعالي الجبالوصباح الخير أيتها الغزالة“.
والشاعرة نسيمة الرواي، مواليد 1988 بالرباط، عضو الهيئة التنفيذية لبيت الشعر بالمغرب وعضو حركة شعراء العالم (الشيلي)، وحازت على جائزة طنجة الشاعرة الدولية لسنة 2012، وكرمت في ملتقى الشارقة للشعراء الشباب سنة 2012، ومن إصداراتها ديوانقبل أن تستيقظ طنجةوروايةتياترو سيرفانطيس، وقصائد ضمن أنطولوجياجنوب الكلمة” (شعراء مغاربة معاصرون) عن جامعة سرقسطة بإسبانيا سنة 2018.
أما الشاعر محمد العربي ، من مواليد نابل سنة 1985، فهو خريج المعهد العالي للعلوم الإنسانية بتونس، شارك في مهرجانات وملتقيات أدبية عديدة بالمغرب والجزائر ومصر وإيران ،وترجمت نصوصه إلى لغات عدة من بينها الفرنسية والإنجليزية والفارسية والكردية ، من إصداراتهحتى لا يجرك العطروهو ديوان شعري فاز بجائزة بيت الشعر التونسي سنة 2014، والقتلة ما زالوا هناالصادر عن منشورات دار أروقة للنشر والتوزيع بالقاهرة . وقدم رئيس لجنة تحكيم الجائزة، علي عبد الله خليفة (البحرين)، توصيات اللجنة التي تمثلت في العمل على تطوير الجائزة، والتشديد على أهمية اللغة العربية الفصحى، وعلى الأداء الشعري الجيد، والدعوة إلى تغيير شرط السن (35 سنة كحد أقصى)، والتأكيد على أن يكون للشاعر المترشح ديوان واحد على الأقل مطبوع وموزع وآخر مخطوط صالح للنشر، وعودة المنتدى إلى تنظيم الأمسيات الشعرية، وتنويع أماكن تنظيمها لضمان جماهيريتها.
وقد تشكلت لجنة تحكيم الجائزة ، فضلا عن رئيسها الشاعر علي عبد الله خليفة، من الشاعر والروائي والمترجم محمود عبد الغني (جامعة محمد الخامسالرباط)، والشاعرة مها عتوم (جامعة الأردنعمان)، والشاعر محمد بودويك (جامعة محمد بن عبد اللهفاس)، والشاعر مزوار الإدريسي (مدرسة الملك فهد العليا للترجمةطنجة)، والشاعرة آمال موسى (المديرة السابقة للمهرجان الدولي لقرطاج)، ومحمد بن عيسى أمين عام مؤسسة منتدى أصيلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق