غير مصنفممنوع على النساء

بمناسبة عاشر أكتوبر، العيد الوطني للمرأة!

سيكون هناك عيدا وطنيا للمرأة يوم يتحرر جسدها من التشيؤ ومصدرا للاستغلال الحيواني، سيكون هناك عيدا للمرأة، يوم لا تتعرض للتحرش في الشارع العام والفضاءات العمومية وأماكن العمل، يكون هناك عيدا وطنيا للمرأة، حين يُنظر للمرأة كعقل وفكر وليس كجسد، سنحتفل بعيد وطني للمرأة، يوم يتحرر المجتمع من النظرة الذكورية المريضة للمرأة، يوم لا نسمع عن فلانة يسكنها جن يهودي أو مجوسي أوداعشي.
المرأة إنسان لها كيانها لا فرق بينها وبين الرجل، تكافح على كل الواجهات من أجل إسعاد نفسها وأسرتها ووطنها؛ المرأة ربة أسرة، معلمة أجيال، مسيرة أوراش، تقود دول، تترأس حكومات، تتقلد أعلى المسؤوليات، سياسية، عسكرية.. الخ.. المرأة أصل الحياة ومانحتها.. فلماذا تنظرون فقط لجسدها دون عقلها، خسئتم أيها المتخلفون من أي جهة كنتم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة