اخبار بسمةالسلايدر

الليبية كوثر الجهمي تفوز بجائزة “مي غصوب” للرواية العربية

أعلنت جائزة مي غصوب للرواية العربية في العاصمة اللبنانية بيروت، عن فوز رواية “عايدون” للكاتبة الليبية كوثر الجهمي بجائزة دورتها الأولى لعام 2019. وحسب بيان صادر عن دار الساقي للنشر في لبنان، تمنح الجائزة لكاتب لم يسبق أن نشر كتابا من قبل، لافتا إلى أن الجائزة تلقت نحو 70 مخطوطا اختارت منها الرواية الفائزة.

وتألفت لجنة تحكيم الجائزة من الشاعر والكاتب عباس بيضون، والروائي جبور الدويهي، ورانية المعلم من دار الساقي.

وجاء في تقرير اللجنة أن رواية “عايدون” تتغلغل إلى الواقع الليبي بسلاسة وشاعرية وتسلط الضوء على صور جديدة وغير معروفة من هذا الواقع. كما أنها مزيج ناجح من الواقعية والفانتازيا، فوق أنها تخرج من الواقع الليبي لتطرح مشاكل وقضايا عربية وإنسانية. أضف إلى ذلك متانة السرد وقوة البناء والتركيب.

ومن المقرر تسليم الجائزة في حفل يقام يوم 17 فبراير الجاري، الذي يوافق ذكرى وفاة مي غصوب التي كانت واحدة من مؤسسات دار الساقي. وكان من المقرر حضور الكاتبة الليبية الفائزة إلى بيروت لتسلم جائزتها غير أنها لم تتمكن من ذلك. يشار إلى أن الراحلة مي غصوب (2 نونبر 1952-17 فبراير 2007) هي كاتبة لبنانية وفنانة، وناشرة وناشطة في مجال حقوق الإنسان، أسست دار “الساقي” للنشر وعملت بها بعد سنوات من ممارسة الكتابة والفن المعاصر وأبرز أعمالها “العرب في لقطة فيديو”، “وداعا بيروت”، “النساء والحرب” إضافة لتحرير كتاب “الرجولة المتخيلة” بالاشتراك مع إيما سنكلير ويب.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة