اخبار بسمةالسلايدرفيديوهات

عزيزة جلال تعود للظهور وتحكي عن طفولتها وقصة الحول الذي أصابها منذ الصغر/ فيديو

بشكل مفاجئ لم يكن متوقعا، ظهرت الفنانة المغربية المعتزلة عزيزة جلال، في لقاء تلفزيوني، متوشحة بعباءة سوداء اللون، وهي تغني رائعتها “مستنياك”.  وسردت الكثير من الحكايات عن مكناس مسقط رأسها وطفولتها وبداياتها الفنية مع الكبار السيد مكاوي والموجي وغيرهم / فيديو

وكانت عزيزة جلال، قد غابت عن الساحة قبل 30 سنة، وقيل وقتها أن زوجها السعودي  فرض عليها اعتزال الغناء.

ورحب  جمهور الفنانة المعتزلة ونشطاء الفايسبوك بعودة هذه الفنانة التي غنت لكبار الملحنين وطبعت مسارها الفني القصير، بصوتها الجميل وأداءها المتميز، وتساءلوا
عن ما إذا كانت عزيزة جلال تراجعت عن قرار اعتزالها بعد وفاة زوجها.

وشكل خبر اعتزال، عزيزة جلال، سنة 1985، صدمة كبيرة لجمهورها، بعد 10 سنوات حافلة بالنجاحات في مسارها الفني القصير، وجاء هذا القرار بعد قصة حب كبيرة جمعت بينها وبين رجل الأعمال السعودي، الشيخ علي بن بطي الغامدي، والتي كللت بالزواج، بعد أن قدم كل منهما، تنازلات وتضحيات، حيث تنازلت عزيزة عن مجدها في عز شهرتها، في حين واجه زوجها، رفض عائلته لزواجه بفنانة مشهورة. ومنذ 30 سنة غابت نهائيا عن الأنظار، وقيل أنها تفرغت لبيتها ولزوجها تربية أبنائها الثلاثة.

فهل سيكون هذا الظهور المفاجئ إعلان رسمي عن عودتها لجمهور أحبها واحترمها وهل ستلقى الترحيب ذاته وسط الساحة الفنية الحالية؟

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة